علي بدير (تبوك)
شدد مدير تعليم منطقة تبوك إبراهيم بن حسين العُمري على أهمية الإشراف التربوي لتعدد مهماته وتنوع أدواره التي تتمحور جميعها حول تطوير العمل التربوي والتعليمي وتجويده وتحسين ممارسات التعلم، ومراقبة الأداء وتشخيص الواقع وتحقيق التطلعات، مشيرا إلى أن لقاء قادة الإشراف التربوي الذي تستضيفه إدارة تعليم تبوك سيتناول كل المستجدات والأطروحات التربوية.

جاء ذلك إثر انطلاق فعاليات اللقاء أمس، بحضور مدير عام الإشراف التربوي محمد بن عبدالرحمن آل مشعف.