عبدالله القرني (الرياض)

أطلقت وزارة البيئة والمياه والزراعة فعاليات الأسبوع العالمي للتوعية بالمضادات الحيوية التعريف بخطر الجراثيم المقاومة للمضادات الحيوية تحت شعار «نحتاجك معنا»، خلال الفترة 18 – 24 نوفمبر 2019.

وأوضحت الوزارة أن الهدف من المشاركة في الأسبوع العالمي للتوعية بالمضادات الحيوية، تتمثل في ضمان الاستخدام المسؤول والأمثل للمضادات الجرثومية في الحيوانات لضمان فعاليتها، وضمان صحة الحيوانات ورفاهيتها والتي تنعكس بالتالي على صحة الإنسان في المقام الأول، إضافة إلى الاهتمام بتطبيق الممارسات الجيدة لرعاية الحيوان.

وأشارت إلى أن المشاركة تأتي تماشياً مع الموافقة السامية الكريمة بتاريخ 1435/10/23 على انضمام المملكة إلى أجندة الأمن الصحي العالمي، لجعل العالم أكثر أمناً من الأمراض المعدية، التي تحتوي إحدى باقاتها على التصدي لظاهرة مقاومة البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية في الإنسان والحيوان والبيئة، وضرورة توحيد الجهود العالمية للحد من نشوء هذه المقاومة، وتطورها في المجالين البشري والحيواني.

وأكدت الوزارة حرصها على التوعية بأهمية المضادات الحيوية، وأهمية الاستخدام الأمثل لها للحد من ظهور البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية، مبينة أن 60% من الميكروبات التي تصيب الإنسان من أصل حيواني، وأن النسبة الأعلى من مضادات الجراثيم تستخدم في مجال الإنتاج الحيواني وصحة الحيوان، ما يوضح أهمية دور الطبيب البيطري في الاستخدام الأمثل لتلك المضادات، وذلك للحد من الميكروبات المقاومة لتلك المضادات، وحمايةً للإنسان والحيوان والبيئة معاً، من خلال إعداد الكوادر الفنية للقيام بتلك المسؤولية الوطنية بالتعاون مع القطاع الخاص سواء المنشآت البيطرية أو مشاريع الثروة الحيوانية.