«عكاظ» (جدة)
حذرت خبيرة الصحة، المديرة في مؤسسة «إيرويركس» ليزا هيلويغ من التهابات في الأذنين نتيجة ارتداء سماعات الأذن، مشيرة إلى إمكانية أن يتسبب ذلك في تراكم الأوساخ والعرق والزيت والجلد الميت وحتى الشعر داخل الأذن. ووفقا لما نقلته «العربية» عن موقع «ياهو نيوز أستراليا» قول هيلويغ: «إن ما يدعو للقلق أنه بمرور الوقت يمكن أن يؤدي هذا بالفعل إلى الإصابة بالتهابات الأذنين». وتابعت: «أن أي شيء يعيق المسار الطبيعي لشمع الأذن يمكن أن يؤدي إلى تراكمه، وكما هو الحال مع سدادات الأذن وأجهزة السمع، تستقر السماعات في ذلك الجزء من القناة السمعية، حيث يتم إنتاج الشمع، ويمكن أن تحفز على إنتاج المزيد منه أثناء استخدامها».