إبراهيم علوي (جدة)
اختارت مطاعم وكافيهات ومقاهٍ التخلي عن تقديم منتجات التبغ لزبائنها لمواجهة تراجع عدد الزوار في الأيام التي تلت فرض الرسوم على المحلات المروجة لمنتجات التبغ التي بلغت نسبة 100% على الفاتورة، واختارت مطاعم ومقاهٍ أخرى طرقاً بديلة لتجاوز ضعف الإقبال وكسب مزيد من الزبائن، وعمدت بعضها إلى تحمل قيمة الضريبة المضافة لحين إشعار آخر، فيما اختارت بعضها إيقاف تقديم منتجات التبغ وإلغاء ترخيص «بيع منتجات التبغ؛» للمحافظة على زبائنها، ونشرت إعلانات بذلك في مواقعها على منصات التواصل الاجتماعي لتنبيه عملائها بالتغييرات الجديدة.

وطبقاً لرصد «عكاظ» رأت مطاعم ومقاهٍ تقسيم صالاتها إلى جزءين؛ أحدهما خاص بالأطعمة، والآخر لمنتجات التبغ برسومها الـ 100%. وجاءت التبديلات الأخيرة لمواجهة عزوف الزبائن عن ارتياد تلك المحلات، إذ تتضمن لائحة رسوم تقديم منتجات التبغ 5 تصنيفات: التصنيف الأول من 10 آلاف ريال إلى 30 ألف ريال، والتصنيف الثاني من 10 آلاف ريال إلى 20 ألف ريال، و15 ألف ريال (التصنيف الثالث)، و10 آلاف ريال (التصنيف الرابع)، و5 آلاف ريال (التصنيف الخامس).