«عادل الخديدي» (جدة)

بعد أن منيت «الخطوط القطرية» بخسائر هائلة تجاوزت 2.5 مليار نتيجة موقف الرباعي العربي الداعي لمكافحة الإرهاب تلقى نظام الحمدين صفعة جديدة؛ حيث أعلن البنك القطري الأول، خسائر تجاوزت 65% وناهزت تقريبًا 1.3 مليار ريال قطري، وهو الأمر الذي أرغم البنك على تخفيض رأسماله بشكل غير مسبوق.

وأقرت الجمعية العمومية غير العادية لبنك قطر الأول، توصية مجلس الإدارة بتخفيض رأسمال البنك المدفوع بنسبة 65% عن طريق خفض عدد الأسهم من ملياري سهم إلى 700 مليون سهم بحسب ما أفادت «CNBC عربية».

ويأتي قرار عمومية البنك «الأصغر في قطر» للحد من الخسائر المتراكمة البالغة 1.3 مليار ريال بنهاية النصف الأول من العام الجاري.

وقال الرئيس التنفيذي لبنك قطر الأول، علي العبيدلي، في لقاء خاص مع CNBC عربية أن البنك اتجه إلى استراتيجية جديدة تركز على تعديل نموذج الأعمال التشغيلي لنموذج قائم على الإيرادات والرسوم المحصلة من بيع المنتجات الاستثمارية، إلى جانب المباشرة في عملية إعادة هيكلة بغرض تقليل النفقات التشغيلية.