عادل النجار (جدة)
39 ميدالية ملونة حصيلة المنتخب السعودي للسباحة من أصل 228 ميدالية، في مختلف منافسات البطولة الخليجية للألعاب المائية الـ 27 التي اختتمت أخيراً في الكويت، و6 ميداليات لمنتخب الغطس وميدالية لكرة الماء، إذ ظفر السباحون السعوديون في الألعاب الثلاث (سباحة - غطس- كرة ماء) بـ 12 ميدالية ذهبية و 13 فضية و20 برونزية في مختلف الألعاب المشاركة في البطولة، ورغم ارتياح اتحاد اللعبة من عدد الميداليات التي تحققت وخصوصاً في لعبة السباحة، إلا أنه غير مرضٍ للجنة الأولمبية السعودية التي كانت تنتظر تحقيق عدد أكبر من الميداليات لاسيما بعد البرنامج الطويل الذي خضع له اللاعبون من بعد دورة الألعاب الآسيوية في جاكرتا وحتى موعد البطولة، إذ مر بعض اللاعبين بعدد كبير من البطولات العالمية والقارية كانت كفيلة بتطوير مستوياتهم والخروج بغلة أكبر من الميداليات، وتنتظر اللجنة الأولمبية التقرير الفني لتقييم مشاركة منتخب السباحة، ومعرفة تراجع مستوى بعض السباحين، وإعادة النظر في إستراتيجية الاتحاد للفترة المقبلة.

من جهته، شكر رئيس الاتحاد السعودي للسباحة المهندس أحمد القضماني رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية السعودية الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل على الدعم الكبير للاتحاد وألعابه ومتابعة سير العمل والمعسكرات التي سبقت البطولة، في تصريح تم بثه عبر وكالة الأنباء السعودية (واس)، مهنئاً جميع الفائزين بالميداليات التي تم تحقيقها، وأكد أن الرقم الذي حصل عليه الوفد السعودي في ألعاب السباحة والغطس وكرة الماء ضمن المنتخبات المشاركة من 6 دول خليجية مميز جداً ولكن الطموح لا يزال في بدايته لا سيما أن الألعاب في مرحلة بناء وتحتاج للمزيد من الوقت لكي تحقق أكثر من ذلك الرقم في البطولات المقبلة.

وقال: «سعيد بعودة رياضة الغطس بعد توقف دام لسنوات طويلة، وبتحقيقهم أكثر من ميدالية في هذه البطولة، ولديهم أكثر من ذلك لتقديمه في السنوات المقبلة خصوصاً أن جميع المشاركين في هذه الرياضية من الأعمار الصغيرة».