محمد الأكلبي (المشاعر المقدسة)
يبدو أن المستحيل ليس لديه القدرة على تجاوز أسوار الألفة، على مقربة من الجمرات، صادفت «عكاظ» دورية نظافة تعمل على مدار الساعة، اقترب منا شاب بنجلاديشي يعمل مع فرقة النظافة، بدت عليه الرغبة في الحديث، قال بلغة مكسورة، وهو ينظر إلى كاميرا المصور «لو التقطتم لي صورة.. هل ستراها خطيبتي في بنجلاديش؟». وزاد: اسمي أنور أبلغ من العمر 25 عاما قدمت للعمل بالسعودية قبل عامين بعد أن ضاقت علي الأرض، خنقته العبرة، وواصل حديثه: اخترت شريكة حياتي وأنا في الثامنة عشرة، شيدت معها أحلامي وتقدمت لخطبتها رسميا من والدها فطلب مبلغا كبيرا، لم يكن بحوزتي ما يطلبه، ولم أستطع وعائلتي جمعه، وبعد أكثر من عام على المحاولات اليائسة، قررت أن اغادر دكا بحثا عما يحقق لي حلم حياتي، واغتربت في السعودية لأعمل في شركة نظافة بمكة أحاول بما أجمعه وأدخره تحقيق حلمي وسأعود قريبا ومعي كامل مهرها، هي تهاتفني كل يوم، وتؤكد أنها بانتظاري.. قالها ثم اتجه إلى منطقة عمله وكأنه ينفض غبار اليأس ويهمس للمستحيل: «لن تتمكن من اغتيال حلمي»!