«عكاظ» (جدة)
تدهورت الحالة الصحية للفنان المصري فاروق الفيشاوي أخيراً بشكل كبير، إذ طلب ابنه أحمد من الجمهور الدعاء له بـ«الشفاء العاجل». وكان فاروق الفيشاوي قد صدم جمهور حفل افتتاح الدورة الأخيرة من مهرجان الإسكندرية السينمائي نهاية العام الماضي لحظة تكريمه؛ عندما أعلن معاناته من مرض «السرطان»، كاشفاً لهم عن قصة صراعه مع المرض، ومحاولة التغلب عليه. وبحسب العربية نت؛ فإن الفنان عماد رشاد، صديق فاروق الفيشاوي الذي شارك معه في عدد كبير من الأعمال، أكد أنه في المستشفى ينتظر قدومه بصحبة الفنان كمال أبورية، وذلك للاطمئنان على صحته، مؤكداً أن حالته الصحية تعتبر حرجة. وأضاف رشاد أن الفيشاوي سيحضر إلى المستشفى وهو في كامل وعيه، حيث سيتم عمل الفحوصات اللازمة له، وذلك للاطمئنان بشكل كاف، كما أوضح أن ما يعاني منه الفيشاوي جاء بسبب رحلة علاجه من مرض «السرطان»، إلا أنه يأمل في أن يتخطى هذه الأزمة مثلما كان دائماً.