«عكاظ» (لندن)
غرمت شركة طيران الشابة البريطانية كولي هينز 100 ألف دولار، بسبب تصرف مرعب، أجبر طائرة على تغيير مسار رحلتها، واستدعى تدخل سلاح الجو البريطاني بمقاتلاته، في حادثة كادت تسبب مأساة. ووفق صحيفة «مترو» البريطانية، حاولت هينز فتح باب الطائرة في الأجواء، أثناء رحلة من لندن إلى مدينة دالامان في جنوب غربي تركيا، ما أحدث حالة رعب بين الطاقم بعد سماع فرقعة هائلة في الجو، أدت إلى إرسال سلاح الجو البريطاني مقاتلتين لمرافقة الطائرة حتى هبوطها اضطراريا في أحد مطارات لندن. وقالت الشرطة البريطانية: «اعتقلت هينز (25 عاماً) بسبب تصرف جنوني خطير، عرض الطائرة وطاقمها وركابها للخطر». ونشرت الشرطة صورة للراكبة مقيدة بالأصفاد على أرضية الطائرة، فيما أصدرت بيانا حرمت فيه هينز من الطيران على رحلاتها مدى الحياة، وتغريمها 85 ألف جنيه استرليني (105 آلاف دولار)، مشددة على أن العقوبة أقل ما يمكن أن يتخذ حيال هذا السلوك الخطير.