إبراهيم علوي (جدة)
تحقق الأجهزة الأمنية في محافظة جدة في حادثة وفاة سيدة خمسينية مع طفلتها داخل منزل بحي الربوة الشعبي وسط المحافظة، فيما تم العثور على طفلة ثانية على قيد الحياة، وذلك عقب تلقي بلاغ من أحد المجاورين للمنزل يفيد بوجود رائحة تنبعث من مسكن السيدة دون وجود أي بوادر تشير إلى وجود سكان داخله.

مركز شرطة النزهة باشر الموقع لكشف مصدر الرائحة الذي اتضح أنه مسكن شعبي ولا توجد أي آثار لعنف أو كسر على أبواب المسكن، وبالتثبت من الرائحة اتضح أنها تعود لسيدة وطفلة توفيا لأسباب لم تتضح بعد، وتظهر على جسديهما بداية التحلل، فيما تجاورهما طفلة صغيرة لا تزال على قيد الحياة.

التحقيقات الأولية أوضحت أن السيدة في العقد الخامس من العمر فيما طفلتها المتوفاة تبلغ من العمر 4 سنوات، ليتم استدعاء خبراء الأدلة الجنائية الذين طوقوا مسرح الحادثة بحثا عن أي أدلة أو قرائن تكشف الواقعة، في الوقت الذي باشر فريق التحقيق من مركز شرطة النزهة الكشف عن هوية المتوفاة وجنسيتها، والتثبت من عدم وجود آثار عنف أو مقاومة بالموقع أو على جسديهما، فيما تم نقل الطفلة الأخرى لأحد المستشفيات المجاورة لتقديم العناية الطبية لها والتثبت من حالتها الصحية.