محمد العبدالله (الدمام)
كشف المتحدث الإعلامي لصندوق التنمية الزراعية موسى القحطاني لـ«عكاظ» بدء الصندوق في استقبال طلبات الشركات الراغبة في الاستثمار في الخارج، لافتاً إلى أن هذه المبادرة ستعزز من حصول المملكة على السلع الإستراتيجية بالسعر المناسب لاسيما في أوقات الأزمات السياسية والمناخية والاقتصادية، فضلاً عن إنجاح خطط الترشيد في استهلاك المياه.

وقال: «إجمالي قيمة القروض خلال الربع الأول من العام 2019 بلغ 196مليون ريال، مقابل 57 مليون ريال للفترة المماثلة من العام 2018، بزيادة تتجاوز 240%، فيما بلغت عدد القروض للسياحة الزراعية 7 قروض، بمبلغ إجمالي 11.251.621مليون ريال».

وأوضح أن الصندوق لا يتوقف عن استحداث برامج التمويل وتطوير المنتجات الزراعية التي تلبي حاجة المزارعين والمستثمرين.

وبين أن آخر البرامج التي دشنت البرنامج المساند للتنمية الريفية ومربي الماشية والعيادات البيطرية، وضمان استيراد الأعلاف الخضراء وضمان استيراد الحطب ومصانع التمور التحويلية والمنشآت البيطرية.

وحول نسبة تعثر القروض لدى الصندوق، ذكر أن إجمالي الدين المستحق بداية العام المالي الحالي بلغ 2.600 مليار ريال، وتم تخفيض الدين المستحق حتى نهاية الربع الأول للعام المالي الحالي إلى 2.400 مليار ريال، مقابل 2.890 مليار ريال في الفترة المماثلة من العام الماضي، كما بلغت نسبة التحصيل التراكمية حتى نهاية الربع الأول 92.6%.

وأشار إلى أن الخطط المستقبلية للصندوق للمساهمة في رفع القطاع الزراعي والحيواني في الاقتصاد الوطني تسير حسب الأولويات التنموية للقطاع الزراعي الرامية إلى تحقيق الأمن الغذائي والتنمية الريفية، والصندوق يدعم القطاعات المستهدفة حسب الخطة الإستراتيجية والمساهمة في تحقيق الأمن الغذائي وهي الاستزراع المائي والدواجن والبيوت المحمية.