نعيم تميم الحكيم (جدة) @naeemtamimalhac
يسدل الستار فجر غد (الثلاثاء) على مباريات دور المجموعات بكأس كوبا أمريكا بلقاءين يجمع منتخب تشيلي الذي تأهل بعد فوزين متتالين أمام منتخبي اليابان برباعية نظيفة ثم الإكوادور بهدفين مقابل هدف، ضد منتخب الأوروغواي صاحب النقاط الأربع الذي يحتاج لنقطة وحيدة لإعلان نفسه متأهلا ثاني المجموعة أو الفوز إذا أراد صدارة المجموعة الثالثة. يأتي ذلك في وقت ستفتقد المباراة التي تعد من أشد المباريات شراسة نظرا للعداء الكروي بين المنتخبين، الظهير الأيسر لمنتخب أوروغواي دييغو لاكسالت الذي يعاني من شد عضلي في الساق اليسرى، حسبما أعلن الاتحاد الأوروغوياني لكرة القدم، ولم يحدد البيان ما إذا كان اللاعب سيتمكن من المشاركة أمام تشيلي في مواجهة ستحسم التأهل إلى ربع نهائي كوبا أمريكا، لكن الأطباء أكدوا إمكانية عودته في الأدوار الإقصائية بالبطولة، بسبب عدم إصابة اللاعب بقطع في الألياف في الفخذ مثلما حدث للاعب ماتياس فيثينو.

وفي التوقيت نفسه، تدخل اليابان مباراتها الثالثة ضد منتخب الإكوادور بفرصة التأهل من أفضل الثوالث في حال انتصارها، بعد تجاوزها هزيمة البداية ضد تشيلي برباعية نظيفية، بالتعادل مع صاحب الرقم القياسي في البطولة الأوروغواي بهدف لمثله، ويعول الكمبيوتر الياباني على مجموعة من الأسماء الشابة التي لاتتجاوز أعمارها 23 عاما للتأهل للدور ربع النهائي من البطولة. وكانت البرازيل قد تأهلت للدور ربع النهائي كمتصدرة لمجموعتها بعد أن سحقت منتخب بيرو، بنتيجة 5/0 ضمن منافسات الجولة الثالثة والأخيرة من دور المجموعات لبطولة كوبا أمريكا، ليخطف بطاقة التأهل لربع النهائي. وسجل الأهداف للسيلساو كاسيميرو في الدقيقة (12)، وفيرمينيو (19)، وإيفرتون (32)، وداني ألفيس (53)، وويليان (90)، وبهذا الانتصار يرفع منتخب البرازيل رصيده للنقطة 7 في صدارة المجموعة الأولى، بينما تجمد رصيد بيرو عند 4 نقاط في المركز الثالث. وسيواجه منتخب البرازيل في الدور ربع النهائي أفضل فريق حصد المركز الثالث بين المجموعتين الثانية والثالثة، ورافق منتخب فنزويلا نظيره البرازيلي لذات الدور بثنائية داروين ماتشيز، لينتصر بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد على بوليفيا، ليضمن المركز الثاني في المجموعة الأولى خلف البرازيل.