«عكاظ» (جدة)

حثت المملكة العربية السعودية، المجتمع الدولي على تبني توجه موحد وشامل لحماية المدنيين والنأي بهم عن النزاعات المسلحة، مشيرة إلى أن ما يشهده العالم من صراعات ليس من شأنها إلا أن تزج بالمدنيين والأبرياء في مآس تتسبب في حرمانهم من أبسط حقوقهم، وخصوصا الأطفال الذين حرمتهم النزاعات من حقهم الأساسي في التعليم.

جاء ذلك في كلمة المملكة في مجلس الأمن، خلال جلسته التي عقدها اليوم (الجمعة) لمناقشة بند حماية المدنيين في النزاع المسلح، وألقاها القائم بأعمال الوفد الدائم بالإنابة خالد منزلاوي.

وقال منزلاوي: تؤكد المملكة العربية السعودية أن حصار الاحتلال الإسرائيلي لقطاع غزة هو تجاهل لحماية المدنيين وسلب لأبسط الحقوق الإنسانية للشعب الفلسطيني، كما أن سرقة الأغذية في اليمن من قبل المليشيات الحوثية الإرهابية يعد تعريضاً لحياة المدنيين للمجاعة والخطر.

وأضاف: تطالب المملكة المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته واتخاذ موقف حازم من المليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران لاستهدافها مدن المملكة والمناطق الحيوية الآهلة بالسكان بالصواريخ البالستية والطائرات المسيرة، في استهتار واضح بحياة وأرواح المدنيين وانتهاك للقانون الدولي الإنساني.