«عكاظ» (جدة)
رفع نائب وزير الحج والعمرة الدكتور عبدالفتاح بن سليمان مشاط، أسمى آيات الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بمناسبة صدور قرار مجلس الوزراء أمس (الثلاثاء)، بالموافقة على نظام مقدمي خدمات حجاج الخارج.

وقال في تصريح صحفي بهذه المناسبة: إن صدور الموافقة على نظام مقدمي خدمات حجاج الخارج يأتي في إطار العناية والاهتمام التي يلقاها حجاج بيت الله الحرام من حكومة خادم الحرمين الشريفين، لتقديم أرقى الخدمات، من خلال تحويل مؤسسات أرباب الطوائف إلى شركات بما يسهم بشكل مباشر في تحقيق الشفافية والتنافسية في خدمة ضيوف الرحمن، ورفع جودة الخدمات من خلال أرقى المعايير ومؤشرات قياس الأداء عالية الموثوقية.

وأشار إلى أن تحويل مؤسسات أرباب الطوائف إلى شركات مساهمة مقفلة يتم من خلال الأعمال التطويرية المعتمدة من توجه إستراتيجي محدد، من خلال إعادة هيكلة المؤسسات، وإنشاء مكتب التحول المؤسسي، وتطوير نظام الحوكمة، وإنشاء إدارة للشؤون المالية، وإنشاء مكتب كفاءة الإنفاق، وإدارة المراجعة الداخلية، مؤكداً أن هذه المرحلة تعتمد على 3 أساسيات، هي: الكفاءة المؤسسية، والقدرة التنظيمية، والإدارة الفاعلة، من خلال 3 عناصر هي الهيكل التنظيمي، والموارد البشرية، والبنية التحتية.

وأفاد نائب وزير الحج والعمرة بأن هذا القرار سيسمح للشركات بإنشاء شركات فرعية تعمل في مجالات مساندة لدعم المنافسة وضمان تحسين الخدمات، والانتقال بطبيعة العمل في مؤسسات الطوافة من النمط التقليدي إلى أنماط العمل الاحترافي المؤسسي، يسهم بشكل مباشر في رفع جودة الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن وتحسين تجربتهم وإثرائها وفق مستهدفات الرؤية الطموحة للمملكة 2030.