محمد داوود (جدة)
هل تناول العصائر المعلبة والطازجة عند الإفطار على معدة فارغة يمهد للإصابة بمرض السكري؟. حسين إبراهيم (جدة)

الجواب: ربما يؤدي ذلك إلى خلل في نسبة السكر عند البعض نتيجة استجابة البنكرياس لإفراز الانسولين ما يؤدي إلى هبوط ويطلق على ذلك نقص سكر الدم التفاعلي أو الارتكاسي ولا يؤدي ذلك مطلقا إلى الإصابة بداء السكري. وأضاف الأغا أن المقطع المتداول قديم. وأشار إلى أن الإفطار الصحي السليم هو ما جاء في الهدي النبوي الرطب والتمر والماء، أما تناول العصائر على معدة فارغة (الريق) فإنها عادة غير صحية قد تتسبب بحدوث بعض الاضطرابات في الجهاز الهضمي منها على سبيل المثال آلام المعدة، الحموضة، زيادة في الغازات، إعاقة هضم الطعام، تقليل نشاط المعدة وحركنها. والعصائر المعلبة تعتبر أكثر ضررا من العصائر الطازجة وحول أهم النصائح التي يجب أن يتبعها مريض السكري في رمضان ينصح باتباع السنة، تأخير فترة السحور إلى ما قبل الفجر بقليل مع تناول كميات كافية من السوائل عند السحور، وعدم الاستمرار بالصيام إذا حدث هبوط في السكر في أي وقت خلال فترة الصيام حتى لو لم يتبق إلا القليل لأذان المغرب واتباع الحمية الغذائية الموصوفة وضرورة التقيد بالكميات والمواعيد المحددة، وعدد وجبات الطعام خلال فترة الصيام.

استشاري الغدد الصماء والسكري بكلية الطب بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة البروفيسور عبدالمعين الأغا