عبدالعزيز المشيطي (القريات)

أعلنت بلدية محافظة القريات فتح طريق الملك عبدالعزيز وإزالة العوائق والمباني التي تعترض التنظيم، ليخدم مسارات الحركة المرورية المتجهة إلى عدة أحياء في المحافظة بعد أكثر من أربعين عاماً، بسبب وجود عدة عقارات تعترض الطريق.

وأوضح رئيس بلدية محافظة القريات المهندس سميحان الشمري، أن فتح الطريق جاء بتوجيه من أمير منطقة الجوف، انطلاقاً من حرصه على تلمس احتياجات المواطنين وتقديم كل مايخدم أهالي المنطقة من تطوير وتنمية ونهضة عمرانية شاملة.

وأوضح الشمري، أن المشروع من المشروعات الهامة والحيوية التي ستخدم سكان مدينة القريات، خاصةً في ظل حركة التطور العمراني والانتشار السكاني المتزايد في المدينة.

وأضاف: «تسعى البلدية لتحقيق نهضة عمرانية شاملة بتطوير البنى التحتية وفك الاختناقات المرورية، حيث أن هذا الشارع شريان هام لحركة المرور، ويربط بين شارعي الملك خالد وعلي بن أبي طالب، ومنطقة السوق التجارية، لذا أولت البلدية اهتماماً خاصاً بإنجازه».

وقدَّم المهندس الشمري شكره وتقدير لأمير منطقة الجوف الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز، لحرصه ومتابعته وتوجيهاته التي تصب في مصلحة الأهالي، ولمحافظ القريات على متابعته، وإلى أمين منطقة الجوف لمتابعته الدائمة لأعمال البلدية وحرصه وتوجيهاته المستمرة.