«عكاظ» (النشر الالكتروني)
استخدمت النيابة العامة لأول مرة خاصية «الموشن جرافيك» في إيصال رسالتها التوعوية، وذلك للتوعية بجريمة الاتجار بالأشخاص ومدى خطورتها والعقوبة المترتبة عليها.

وأكد النيابة العامة عبر «تويتر» اليوم (الخميس)، أن الاتجار بالأشخاص جريمة أدركت المملكة العربية السعودية مدى خطورتها وبشاعتها، وأخذت على عاتقها مواجهة هذا السلوك الإجرامي ومكافحته وتجريمه، وإنقاذ ضحاياه وحمايتهم، لتصدر المملكة عام 1430هـ نظاماً خاصاً بمكافحة جرائم الاتجار بالأشخاص، والذي يحتوي على 17 مادة حددت الأشكال الجُرمية وما يترتب عليها من عقوبات.

ووفقاً للمادة 17 من النظام، تصل مدة السجن في جرائم الاتجار بالأشخاص إلى 15 عاماً، أو غرامة مالية تصل إلى مليون ريال للأشخاص الطبيعيين، و10 ملايين ريال للأشخاص الاعتباريين، كما يُتيح النظام الجمع بين عقوبتي السجن والغرامة المالية في بعض القضايا.