أمل السعيد (الرياض)
ينظم الاتحاد السعودي للرياضة المجتمعية فعالية خليجية نسائية لكرة القدم تحت عنوان «الكرة تجمعنا»، وذلك من 1 إلى 6 مارس في الصالة الخضراء في الخبر «المدينة الرياضية»، بمشاركة 16 فريقا سيخوضون المواجهات بنظام الإقصاء «خروج المغلوب».

وسيرعى أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف البطولة التي يشارك فيها من السعودية فرق «المملكة، شعلة الشرقية، اليمامة، لوردز، يونايتد ايقلز، سنيكس، رويالز، جدة ايقلز، التحدي، اتحاد الملوك، إضافة إلى أندية خليجية من الإمارات والكويت والبحرين وعمان».

وأوضحت لـ«عكاظ» سناء العتيق المدير العام لإحدى الشركات المختصة بتنظيم المعارض والمؤتمرات، أن الفعالية الرياضية النسائية ستنطلق باحتفال رسمي، ومن ثم دخول اللاعبات، وكلمات من الرعاة، واستعراض غنائي لـ 50 فتاة سعودية تحت إشراف المصممة الهنوف الضويحي بعنوان «Here I Come» من إنتاج الشركة المنظمة بالكامل من حيث التكاليف، التصميم، والإخراج.

وأضافت: «استغرق تدريبهن أسبوعين خلال خمس مرات في الأسبوع، أي ما يُعادل 15 ألف ساعة تدريبية، وتتراوح أعمارهن ما بين الـ13 إلى 30 عاماً».

واستطردت: «كما ستشهد الفعالية مباراتين بعد الاحتفال، وتليهما أربع مُباريات في اليوم الواحد، وسيتم إعداد مؤتمر صحفي لسحب القرعة».

وأشارت إلى وجود عشرة أندية سعودية خضعت للتدريب أربعة أيام في الأسبوع لمدة ثلاث ساعات، أي ما يُقارب 8640 ساعة تدريبية إلى يوم الحدث، مستثنة منها المباريات الودية والتي تقام الآن في الرياض والمنطقة الشرقية.

وتناولت العتيق الفعاليات الأخرى والتي من بينها امتلاك أربع فتيات موهوبات في الغناء والعزف، وخلال الأسبوعين القادمين سيحققن 240 ساعة ما بين التدريب وُممارسة هوايتهن المفضلة، كما سيتم إطلاق أغنية الفعالية تحت مسمى «SAUDI GIRLS LIKE YOU» مُرفقة بفيديو كليب.

وأضافت: «ستتم إضافة ملاعب لكرة القدم، التنس، السلة، وتنس الطاولة للتسلية في ممرات الصالة الخضراء، أما بالنسبة للمساحات الخارجية فستضم ألعابا للأطفال، مطاعم تستقطب بعناية وتسوقا رياضيا صحيا ووجبات صحية، كما أن الفعالية لا تستهدف المرأة فقط بل حتى أسرتها لتتلقى الدعم والتشجيع، كما أننا حرصنا على اختيار الفنانة السعودية وعد كونها قريبة من سن الفئة المستهدفة».

وبينت لاعبة كرة القدم لفريق اليمامة لمى العنزي لـ «عكاظ»، أن فريقها مستعد وجاهز للمشاركة في هذه الفعالية، والمنافسة على اللقب، خاصة أن هيئة الرياضة والاتحاد السعودي للرياضة المجتمعية وفرا كل المقومات التي تساعد على النجاح وتمثيل المملكة خير تمثيل.

وأشارت العنزي إلى أن كل أفراد فريقها متحمسون، خاصة مع وجود راع رسمي للبطولة، والجميل أنها جمعت كل الفرق النسائية السعودية لكرة القدم، وفريقها بدأ التدريبات من أسبوعين تدريبات مكثفة وأضافوا على الجدول حصصا إضافية.

وذكرت لاعبة فريق بلو لكرة القدم أماني الغامدي، أن الأثر الإيجابي على اللاعبات بإقامة فعالية نسائية خليجية بهذا الحجم في السعودية، منها تقوية روابط البلدان الخليجية وثقافاتها المتنوعة وتمثيل كل بلد بعاداتهم وتقاليدهم وأخلاقهم.

وأضافت الغامدي: «عملنا بجهد كبير وتحد عانينا كثيرا من عدم توافر ملاعب أو رعاة وكذلك التدريب نحاول جاهدين تخطي كل الصعوبات لنستمتع ونمثل بلدنا على أفضل حال وتملؤنا السعادة الكبيرة جدا لما نراه اليوم من دعم وننتظر الأفضل».