رويترز (بكين)
في تقليعة طموحة، تخطط الصين لاستبدال أعمدة الإنارة الليلية في شوارعها بضوء القمر الحقيقي، غير أنها ستضع «التاتش» الخاص بها بقمر «بشري» يضيف وهجا أقوى لإضاءة 80 كيلومترا من الأرض أسفله. وأعلنت الصين مشروعها خلال نشاط للابتكار الجماهيري، أقيم في مدينة تشنغدو، أخيرا. فيما أوضح رئيس معهد بحوث الفضاء والتكنولوجيا وو تشون فنغ، أن اختبار القمر بدأ منذ سنوات، وأصبح جاهزا للتشغيل، ومن المقرر أن يضيء القمر الصناعي في 2020 بتشنغدو، أكبر المدن بغرب الصين من حيث عدد السكان. وبحسب ما نقلته «غارديان» البريطانية، الخميس: سيكون الضوء الذي ينتجه القمر الصناعي أكثر سطوعا بـ8 أضعاف مقارنة بالقمر الحقيقي، كما يمكن التحكم فيه، وضبطه لإضاءة ما بين 10-80 كيلومترا. يذكر أن فكرة المشروع جاءت من فنان فرنسي، تخيل تعليق قلادة مصنوعة من المرايا فوق الأرض، تعكس أشعة الشمس في شوارع باريس.