«عكاظ» (النشر الإلكتروني)
حذر الحساب الرسمي الخاص بتطبيق «كلنا أمن» لخدمة البلاغات الأمنية من نشر الأفكار الضالة والمتطرفة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، معتبرا إياها من أخطر الجرائم المعلوماتية على المجتمعات.

ودعا الحساب المواطنين والمقيمين في المساهمة بالحفاظ على حياة الأبناء بالإبلاغ عن مرتكبيها من خلال التطبيق واختيار «الدوريات».

وأوضح الحساب عبر منشور بثه على منصته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»:«يتأثر الأطفال بما يشاهدونه عبر الإنترنت، ويحاول ضعاف النفوس بث أفكار متطرفة وإرهابية، لذا يجب الحرص على متابعة نشاطات الأبناء في موافع التواصل الاجتماعي وتحذيرهم من خطورة التواصل مع مجهولين والمساهمة بوقف نشر مثل هذه المواد بالإبلاغ عنها عبر تطبيق»كلنا أمن«».